التخطي إلى المحتوى

للمرة الاولى دولة افريقية تصنع ناقلة نفط خيالية بموارد محلية.

أعلنت ترسانة “بورسعيد مارين” لصناعة السفن في جمهورية مصر العربية، يوم الاحد، عن إطلاق أحدث ناقلة نفط ضخمة، والتي تعد أول ناقلة تصنع في الترسانة بذلك الحجم العملاق.

ويبلغ طول الناقلة 85 مترا وعرضها 15 مترا، وحمولتها 3500 طن، مصنوعة بفكر وتصميم وتنفيذ سواعد مصرية 100 بالمئة، استنادا لبيان صادر عن ترسانة “بورسعيد مارين” لتصنيع السفن ونقلته جريدة “الوطن” المصرية.

وقال مدير إدارة ترسانة “بورسعيد مارين”، محمد الكتبي، إنها تحمل شهادات عالمية من هيئة التفتيش البولندية، ملفتا النظر إلى أن التصميم والتنفيذ بالكامل تم داخل الترسانة.

للمرة الاولى دولة افريقية تصنع ناقلة نفط خيالية بموارد محلية.
للمرة الاولى دولة افريقية تصنع ناقلة نفط خيالية بموارد محلية.

وشدد الكتبي أن “الصناعة المصرية تغزو كل المجالات، وأن أبناء مصر أثبتوا في السنين السابقة تميزهم في مجال تصنيع السفن وكل الوحدات البحرية وتصديرها ايضاً للخارج”.

وأشار إلى أن الترسانة شهدت ايضاً ذلك الأسبوع صناعة “لانش خدمات بترولية وونش صيد هيدروليك”.

يقال أن ترسانة “بورسعيد مارين” البحرية تقع في منطقة “العائمات” بالقرب من مساحة معدية شرق التفريعة بمدينة بورفؤاد التابعة لمحافظةبورسعيد، وهي أول ترسانة تم إنشاؤها لصناعة السفن في تلك المنطقة عام 2004 بعد انتقالها من مساحة الرسوة.

المصدر : سكاي نيوز

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *