التخطي إلى المحتوى
اخفاء الاعلان
Hide Ads

مسلحين في حقل نفط في الاراضي الليبية يمنع المؤسسة من انتاج النفط.

ليبيا والنفط المتواجد على اراضيها وكميات الانتاج

اليومية ضخمة ومذهلة للغاية حيث تعتبر دولة ليبيا

واحدة من الدول الاكثر توجدآ لحقول الغاز والبترول

وتمتلك عددآ كبير جدآ من الحقول التي تنتج النفط

والغاز بشكل يومي ومستمر وهذا الذي يجعل اقتصاد

ليبيا من ناحية النفط والغاز قوي بشكل كبيرة لانة يعتبر

الداعم الاساسي والرئيسي للاقتصاد الليبي ولكن هذة

المرة جاءت الاخبار التي صرح بها رئيس مؤسسة النفط

الليبية المتحدث الرسمي بأنة يوجد مسلحين في احد

الحقول التابعة لشركة النفط وهذا مايمنعها من رفع

مستوى الانتاجية وزيادة الانتاج بالشكل المطلوب

والمعتاد ويعتبر هذا الحقل واحد من اكبر الحقول

الخاصة بشركة النفط والذي يعتمد علية الاقتصاد الليبي

بشكل كبير جدآ.

مسلحين في حقل نفط في الاراضي الليبية يمنع المؤسسة من انتاج النفط.

وسوف نذكر لكم تفاصيل اكثر بصورة اكثر دقة عن

مايدور داخل الحقل الذي يتواجد فية المسلحون وماهي

والأعمال الذي يقومون بها في موقعنا هذا موقع الخبر

اليقين اليكم تفاصيل الخبر الاكثر دقة ::

أفصح رئيس مجلس إدارة الشركة الوطنية للنفط في

ليبيا، مصطفى صنع الله، أن داع عدم رفع وضعية “القوة

القاهرة ” عن حقل الشرارة النفطي، بجنوب في غرب

البلاد، هو وجود حاملي أسلحة في الحقل ومحيطه.

مسلحين في حقل نفط في الاراضي الليبية يمنع المؤسسة من انتاج النفط.
مسلحين في حقل نفط في الاراضي الليبية يمنع المؤسسة من انتاج النفط.

المشاحنة على البترول في ليبيا يبلغ إلى الخاتمة

وفي تعليق مصور بثته صفحة الشركة الوطنية للنفط،

عشية امس الاحد، بخصوص الظروف في الحقول

النفطية في الجنوب الليبي، نوه صنع الله حتّى الأوضاع

التي تسببت في إشعار علني وضعية الرفع القاهرة في

حقل الشرارة “لا زالت حاضرة إلى هذه اللحظة وبذلك يتعذر رفعها “.

مسلحين في حقل نفط في الاراضي الليبية يمنع المؤسسة من انتاج النفط.

وأوضح المسؤول بأن الحقل “تعرض في 9 كانون الأول

2018 إلى إنقضاض عنيف من قبل ما يعلم بحرس

العقارات النفطية أو حراس الحقل وأجبروا العاملين على

إغلاق الحقل”.

وشدد صنع الله أن “ما يهم الشركة الوطنية للنفط في

تلك الوضعية هو حراسة عامليها”، موضحا أن تلك

“مسؤولية في مواجهة التشريع.. وأثناء 77 يوما للأسف

القوي لم ينتج ذلك أي تطور في الحال بالحقل”، حيث لا

تزال المجموعات المسلحة رابضة حتى هذه اللحظة.

مسلحين في حقل نفط في الاراضي الليبية يمنع المؤسسة من انتاج النفط.

وتابع قائلا إن تلك المجموعات “قامت بأعمال قساوة وإرهاب للعاملين وغيرها من الأفعال غير القانونية”.

على حسب صنع الله فقد اتصلت إدارة الشركة “مع جميع

الأطراف بشأن رفع وضعية القوة القاهرة وأكدنا على

وجوب وجود عدد من المقاييس يلزم الإيفاء بها وإذا لم

تنجز سنبقي وضعية الرفع القاهرة مفروضة”.

مسلحين في حقل نفط في الاراضي الليبية يمنع المؤسسة من انتاج النفط.

كما شدد صنع الله على حياد الشركة الوطنية للنفط

وتواصلها مع جميع الأطراف، بمن فيهم القيادة العامة

للقوات المسلحة (الموالية للمشير خليفة حفتر) وأن المبتغى هنا “واحد”، مشددا على أن استقرار ليبيا لن يأتي ذلك سوى بثبات إصدار البترول.

 

المصدر : بوابة الوسط

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *